علاج آلام الحزام الناري لدكتور أحمد بكير

الانطلاقة نيوز11 يناير 2023
علاج آلام الحزام الناري

إن بعض الآلام تنتج عن أمراض عديدة وقد تكون نادرة، مثل ألم الحزام الناري، ولكن هناك العديد من العلاجات المختلفة والفعالة لهذا المرض، فما خلق الله من داء إلا ويسرعلى العلماء اكتشاف الدواء، فلا داعي للقلق حيث تتوافر الآن علاجات هذه الآلام المستمرة والمزمنة باستخدام أحدث الطرق والتقنيات لعلاج الألم وهو علاج الألم بدون جراحة.

ما هو الحزام الناري

ما هو الحزام الناري

من بين الآلام يتواجد الحزام الناري، الذي يسبب ألم مستمر وحاد ولكن سخر الله الطبيب العلامة الأستاذ الدكتور أحمد بكير ووهبه مهارة عظيمة في علاج الحزام الناري بطرق حديثة وتقنيات رائعة وهذا العلاج التداخلي يتم دون جراحة.

ونرصد لكم في التقرير السيرة الذاتية للدكتور أحمد بكير، وأسباب الإصابة بالحزام الناري، وأعراضه، وكيفية العلاج وطريقته في علاجه، بالإضافة إلى أسبابه؟.

ما هو مرض الحزام الناري؟ 

يعتبر مرض الحزام الناري مرض فيروسي ينتج عنه طفح جلدي على جانب من جانبي الخصر، وقد تبين أن الفيروس الذي يسبب الإصابة بجدري الماء هو نفس الفيروس الذي يسبب الحزام الناري.

فإذا تمت إصابة الشخص بالجدري وتم الشفاء منه في سن الطفولة، يبقى الفيروس ولكن يكون غير نشط ويتواجد في النسيج العصبي قرب الحبل الشوكي والدماغ، وبعد فترة ربما ينشط فجأة وهنا يصاب الشخص بما بالحزام النار، وهذا المرض رغم أنه غير مميت ولكنه، مؤلم جدًا.

أماكن ظهور الحزام الناري، والطفح الجلدي الناتج عنه في الجسم؟

  • يظهر الطفح الجلدي على صورة حزام يلتف حول واحد من جانبي الخصر.
  • يمكن ظهور طفح جلدي مائل للاحمرار حول العينين.
  • من الممكن أن تظهر هذه الطفوح الجلدية على واحد من جانبي الوجه.
  • يمكن التفافه على واحد من جانبي العنق في بعض الأحيان.
آلام الحزام الناري
آلام الحزام النارى

أسباب الحزام الناري

نظرا لأن الفيروس المسبب يكون كامنا في النسيج العصبي بجوار الحبل الشوكي ولكنه ينشط إذا ضعف جهاز المناعة.

  1.  ينتقل إلى الأنسجة العصبية القريبة من الحبل الشوكي والدماغ
  2. ثم يقوم بالهجوم على أنسجة الجسم مسببا ألما شديدا وهذا هو الحزام الناري

أعراض مرض الحزام الناري

قد يتبادر إلى ذهن البعض هذا السؤال، ما هي أهم العلامات أو الأعراض التي من خلالها أشك في وجود مرض الحزام النارى؟ ومن أهم أعراضه ما يأتي:

  • أهم أعراض الحزام النارى ظهور طفح جلدي باللون الأحمر والشعور بالألم الشديد في هذه المنطقة المتواجدة على أحد جانبي الخصر.
  • عند لمس منطقة الطفح الجلدي يحدث ألنهابات وحساسية شديدة.
  • الإحساس الدائم بالوخز، والحرقة والتنميل في هذه المنطقة.
  •  ميل شديد وشعور بالحكة مستمر في أغلب الأحيان.
  • وجود حبيبات وبثور تكون ممتلئة بسائل وتكون قابلة للانفجار، وأحيانا يكون عليها طبقة من القشور.
  • في بعض الأوقات يكون هناك سخونة شديدة، وصداع مستمر.
  •  يحدث حساسية شديدة وخاصة عند التعرض للضوء.
  • الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.
  • أحيانا لا يظهر طفح جلدي ولكن غي حالات نادرة جدا.

> أقرأ أيضا: علاج الانزلاق الغضروفي

ما هو العلاج الذي يستخدمه الدكتور أحمد بكير؟ 

يستخدم الدكتور أحمد بكير العلاج التداخلي الذي نتج عن تطور العلم والتكنولوجيا في عالم الطب، يتم ذلك بواسطة استخدام الأشعة والتردد الحراري ذلك من أجل التخلص من الآلام الحادة والمستمرة، حيث يتم استهداف الأعصاب التي تسبب الألم عن طريق استخدام إبر التردد الحراري الدقيقة حيث يتم توصيلها بجهاز خاص يكون دوره هو أن يقوم ببث ذبذبات كهربائية بترددات خاص وحسب فترة زمنية محددة من أجل حدوث التأثير المطلوب على أعصاب المسببة للألم.

ما هي المدة المحددة تقريبا للشفاء من هذا المرض؟

يمكن تحديد مدة العلاج من الحزام النارى إذا كان في البداية وتم السيطرة عليه فإن التعافي قد يستغرق في الظروف العادية فترة تتراوح بين حوالي أسبوعين إلى خمسة أسابيع تقريبا وذلك على أقصى تقدير، إذا كان التعامل مع هذا المرض عن طريق الأدوية التحفظية بشرط أن تكون الحالة في بدايتها حيث يمكن السيطرة عليها بكل سهولة، وأحيانا يلجأ الدكتور أحمد بكير إلى إجراء هذا العلاج الخاص بالحزام الناري عن طريق استخدام إبر التردد الحراري في هذه الحالة لا يستغرق العلاج أكثر من نصف ساعة ويختفي هذا الألم بنسبة كبير قد تصل إلى بنسبة 80%، ثم يقل تدريجياً مع الوقت إذا تم الالتزام بتعليمات الدكتور أحمد بكير حيث تقل المدة المحددة للعلاج بنسبة كبيرة جدا.

ما هو العلاج التداخلي التي تستخدم في التخلص من الألم؟

يتم علاج الألم التداخلي عن طريق استخدام التردد الحراري الذي يفخر العلم الحديث بأن يكون أحد أحدث فروعه الطبية، ويعتبر العلاج التداخلي فرع مهم من فروع علاج الألم عموما، بجانب الكثير من أحدث الأجهزة الإشعاعية والتردد الحراري وكذلك الأدوات التي يستخدمها الطبيب الذي يقوم بعلاج الألم المزمن والمستمر، ذلك عن طريق التوصل للأعصاب ا المسببة للألم ويتم استهدافها باستخدام إبر التردد الحراري حيث يتم توصيلها بجهاز الأشعة الذي يرسل ببث نبضات كهربائية بترددات خاصة خلال فترة زمنية معلومة لدى الطبيب حتى يؤثر التأثير المطلوب على هذه الأعصاب ويخفف الألم محددة لتحقيق التأثير الفعال والمطلوب على أعصاب الألم.

وهذه هي الطريقة التي يستخدمها الدكتور أحمد بكير في علاج الآلام الحزام الناري، وهي طريقة سريعة المفعول ولا تستغرق وقت طويل.

هل يعتبر الحزام الناري من الأمراض المعدية ويمكن أن ينتقل من شخص للآخر؟

  1. نعم هو واحد من الأمراض المعدية، فمن الممكن أن ينتقل الحزام الناري الذي هو عبارة عن فيروس من شخص لآخر ليس لديه مناعة، ضد فيروس جدري الماء.
  2. تحدث العدوى عادة عند تلامس أحد الأشخاص لآحدى البثور المفتوحة المعدية من الطفح الجلدي الذي سببه الحزام الناري، ولذلك الشخص الذي لمس هذه البثور المفتوحة يلتقط عدوى جدري الماء وليس الحزام الناري.

الحزام الناري

عزيزي القارئ الكريم لقد قدمنا لكم في هذا التقرير طريقة الدكتور أحمد بكير في علاج الآلام الحزام الناري وقد تناولنا في هذا الموضوع، علاج الآلام الحزام الناري، من خلال تقديم نبذة تعريفية مختصرة عن الأستاذ الدكتور أحمد بكير وخبراته العلمية والعملية، وأسباب الإصابة بالحزام الناري,وأعراض الحزام الناري، وكيفية العلاج.

الاخبار العاجلة