الإتحاد الأوروبي يستعد للقاح الثاني وفايزر لا يكفي

علي الشيخ6 يناير 2021
لقاح كورونا

 

كتب : أماني انور

 

تجتمع اليوم الأربعاء وكالة الأدوية التابعة للإتحاد الأوروبي لأخذ قرار في البدء في إنتاج لقاح فيروس كورونا التابع لشركة موديرنا.

حيث أن إنتاج لقاح جديد لفيروس كورونا سيمنح كتلة جعرافية من 27 دولة لقاحا لإستخدامه في المعركة الشرسة مع الفيروس الذي إنتشر في جميع أنحاء العالم.

كما يأتي الإجتماع لأن الإنتقادات باتت لاذعة لبطء القيام بالتطعيم اللازم في جميع أنحاء المنطقة التي يبلغ عدد سكانها حوالي 450 مليون شخص.

ويذكر أن وافقت بالفعل وكالة الأدوية على لقاح جديد لفيروس كورونا من صنع شركة الأدوية الأميركية فايزر وشركة بيونتك الألمانية معا ويتطلب كلا اللقاحين إعطاء المريض حقنتين.

ولقد ظهرت تغريدة علي تويتر قبل الاجتماع للوكالة بشأن لقاح موديرنا مفادها أن خبراءها يعملون بجد لتوضيح جميع القضايا العالقة مع الشركة.

حيث تظهر النتائج الأولية للدراسات التي لم تكتمل بعد أن لقاحي موديرنا وفايزر آمنان بقوة على ما يبدو ، على الرغم من سهولة التعامل مع لقاح موديرنا لأنه لا يحتاج إلى التخزين في درجات حرارة شديدة التجمد.

ويذكر أن  الولايات المتحدة وكندا وإسرائيل وافقوا على إستخدام لقاح موديرنا.

كما أنه بالفعل لقحت فرنسا حوالي 500 شخص في الأسبوع الأول بينما لقحت ألمانيا 200 ألف شخص.

 

يذكر أن  الإتحاد الأوروبي يعكف  على إصدار قائمة تضم 14 دولة من الدول التي تعد آمنة من فيروس كورونا لدخول مواطنيها دول الإتحاد. 

وذلك اعتبارا من الأول من يوليو/تموز المقبل، رغم استمرار أزمة الوباء، وتستثني القائمة الولايات المتحدة، والبرازيل، والصين.

ولكن تشمل بلدان تلك القائمة أستراليا وكندا واليابان والمغرب وكوريا الجنوبية.

كما يقول دبلوماسيون إن الاتحاد الأوروبي مستعد لإضافة الصين إلى القائمة إذا منحت الحكومة الصينية تسهيلات مماثلة لمواطني دول الاتحاد.

الجدير بالذكر كانت إجراءات السيطرة على الحدود الداخلية بين دول الاتحاد قد رفعت بالنسبة لمواطني تلك الدول الذين ينتقلون بينها.

الاخبار العاجلة