الأسيرة الإسرائيلية تشين ألموغ غولدشتاين: حراس حماس كانوا يحموننا بأجسادهم من القصف.. والمرأة بالنسبة لهم مقدسة (فيديو)

علي الشيخ24 ديسمبر 2023
تشين ألموغ غولدشتاين

أثنت الأسيرة الإسرائيلية المفرج عنها من قطاع غزة تشين ألموغ غولدشتاين، على حسن المعاملة التي تلقتها من حراسها من كتائب القسام، مؤكدة إلى أنهم كانوا مستعدين للتضحية بحياتهم من أجل حمايتها هي وأبنائها الـ3 من القصف الإسرائيلي.

تشين ألموغ غولدشتاين

وقالت تشين ألموغ غولدشتاين وابنتها أغام في حوار لها هي مع قناة إسرائيلية: “إن الحراس الذين أسرونا في غزة كانوا يحموننا بأجسادهم من القصف، مشيرة إلى أنهم كانوا يحموهم من نيران الجيش، وكنا مهمين جدا لهم”.

وأضافت عندما كنا نسأل الحراس عما إذا كانوا سيقتلوننا، كان ردهم: “نموت نحن قبل أن تموتوا”، مؤكدة إلى أنهم كانوا يحترمون المرأة، وأنها بالنسبة لهم مقدسة ولا يجوز لمسها؛ فهى بالنسبة لهم ملكة”.

الأسيرة الإسرائيلية تشين ألموغ غولدشتاين
الأسيرة الإسرائيلية تشين

كما تحدثت الأسيرة تشين ألموغ غولدشتاين عن ابنيها الصغيرين قائلة: كانوا يلعبون ويرسمون، حتى أن حراسنا علموهم بعض الألعاب بلعبة الورق (الشدة)، مشيرة إلى أن الحراس علموا ابنها 250 كلمة باللغة العربية لإبقائه مشغولا وأحضروا له دفترا للدراسة.

يذكر أنه تم احتجاز تشين ألموغ غولدشتاين التي تبلغ من العمر 48 عاما- وأطفالها الثلاثة خلال عملية طوفان الأقصى في 7 أكتوبر الأول الماضي. وتم إطلاق سراحهم في أواخر نوفمبر ضمن عملية تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس خلال الهدنة الإنسانية المؤقتة.

الاخبار العاجلة