كرة كأس العالم.. من “تايننتو” 1930 إلى “الرحلة” مونديال 2022

شارك

منذ إطلاق صافرة أول مباراة في تاريخ كأس العالم، إلى النسخة الماضية والتي أقيمت في روسيا، اختلفت شكل كرة كأس العالم المستخدمه في البطولة.

كرة كأس العالم 2022
كرة كأس العالم 2022

ماهو شكل كرة كأس العالم؟ 

حيث تتصارع الشركات العالمية، خلال هذا الحدث الكروي الكبير على تقديم تصميمات مبتكرة على طاولة الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا “، ومن ثم يتم اختيار التصميم الأفضل والإعتماد عليه في المونديال.

كرة كأس العالم الرحلة قطر 2022

وفي هذه النسخة المميزة من المونديال والتي تحتضنها قطر، أعلنت شركة “اديداس” عن الكرة الرسمية المستخدمة في بطولة كأس العالم قطر 2022 والتي تحمل اسم “الرحلة”، حيث تعتبر هذه المرة هي المرة الـ14 التي تصنع فيها “اديداس” كرة المونديال.

شكل كرة كأس العالم 2022

حيث تعد “الرحلة” هي أسرع كرة في تاريخ كأس العالم، صممت الكرة لدعم أعلى سرعة للاعبين، إذ تتحرك الكرة بشكل أسرع من أي كرة تم استخدامها في المونديال عبر التاريخ، وتعقيبًا على ذلك صرحت مديرة التصميم في شركة اديداس “فرنزيسكا” لوفيلمان وقالت: “اللعبة تزداد سرعة، ومع تسارعها تصبح الدقة واستقرار حركة الكرة امر بالغ الاهمية، وهذا مايسمح التصميم الجديد بحدوثه، اذ تحافظ الكرة على سرعتها أثناء التحرك في الهواء، فلقد سعينا أن نجعل المستحيل ممكنًا عن طريق الابتكار الجذري لإنشاء أسرع وأدق كرة في تاريخ كأس العالم”.

الكرة مستوحاة من الهندسة المعمارية والقوارب الشهيرة وعلم قطر، وتم تصميم الكرة من الداخل والخارج بأستخدام بيانات ناتجة عن اختبارات صارمة في معامل ” اديداس” مرتبطة بحركة الرياح داخل الملعب.

التصميم الداخلي للكرة CTR_CORE مبتكر للغاية، فهو مصمم لتحسين الدقة والثبات ودعم اللعب السريع بأفضل شكل ممكن وخاصة مع تحرك الكرة في الهواء.

جلد الكرة SPEED SHEEL، تم تصنيعه من مادة البولي يوريثين، ويتميز بكبر و دقة النسيج وشكل لوحة جديدة مكونة من 20 قطعة، مما يعزز الديناميكا الهوائية، لتحسين الدقة واستقرار السرعة في الهواء وتغيير الحركة أثناء التسديد.

شكل كرة كأس العالم الرحلة
شكل كرة كأس العالم الرحلة

وتم مراعاة البيئة في التصنيع، حيث اختيرت جميع مكونات الرحلة بعناية، وتعتبر “الرحلة” أول كرة في كأس العالم تُصنع بأستخدام الأحبار والمواد اللاصقة القائمة على الماء فقط.

وتَلعب الكرة الرسمية لمونديال قطر دوراً جوهرياً إضافياً فى كشف حالات التسلل الصعبة، إذ ستُزوَّد بمستشعر وحدة القياس بالقصور الذاتى ليرسل كل بيانات حركة الكرة إلى غرفة عمليات الفيديو بسرعة تُقدّر بـ500 مرة في الثانية.

وسيتيح ذلك معرفة مكان ركلها بدقة لا متناهية، إضافة إلى أنه ومن خلال الجمع بين بيانات تتبع اللاعبين وبيانات الكرة وتطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي.

وخلال الـ21 نسخة الماضية، تم الإعتماد على العديد من الكرات في كأس العالم، و وفقًا للإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” فقد تقرر إستخدام كرة واحدة فقط في كل نسخة من بطولة كأس العالم.

وترصد لكم “الانطلاقة نيوز” الكرات المستخدمة في كأس العالم منذ النسخة الأولي حتي النسخة الحالية 2022 والمقامة في قطر.

كرات كأس العالم
كرات كأس العالم

قائمة كرات كأس العالم 

مونديال 1930 الإعتماد على كرتي الأرجنتين وأوروجواي

مع انطلاق النسخة الأولى من بطولة كأس العالم 1930، والتي أقيمت في أوروجواي، تم الإعتماد على كرتين، الكرة الأولى خاصة بمنتخب الأرجنتين، وكانت تعرف بإسم “تايننتو”، لكن في المباراة النهائية التي جمعت منتخب التانجو بمنتخب اوروجواي، حدثت أزمة بسبب رغبة كل منتخب لعب المباراة بكرته الخاصة.

فتم الاعتماد على كرة الأرجنتين في الشوط الاول، ليتقدم صاحب الكرة في النتيجة بهدفين مقابل هدف، لكن في الشوط الثاني تم الإعتماد على كرة منتخب الأوروجواي والتي كانت أكبر حجمًا وأثقل وزنًا، لتتغير النتيجة ويفوز منتخب أوروجواي بالمباراة ويُتوج باللقب.

و بعد هذه الواقعة قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، تقديم كرة واحدة رسمية فقط لكل بطولة، وفقًا لمعايير محددة.

مونديال 1934 أول كرة رسمية مونديالية

أقيمت نسخة 1934 في إيطاليا، وقدمت شركة “ECAS” تصميم كرة كأس العالم ، وتم اعتمادها من قبل الفيفا، والتي وصل محيك الكرة لـ 69 سم، ووزنها لـ 480 جرام، وأطلق عليها إسم “فيدرالي 102”.

مونديال 1938 ألين وتغيير الشركة المُصنعة

في مونديال 1938 الذي أقيم في فرنسا، تم الاتفاق مع شركة “ألين باريس” على تصنيع كرة كأس العالم الرسمية الخاصة بتلك النسخة، وأطلق عليها “ألين” تم زيادة وزنها لـ 485 جرام، مع الالتزام بحجم محيطها المقدر بـ 69 سم.

مونديال 1950 أول كرة برازيلية في تاريخ المونديال

تم الاعتماد على الكرة المقدمة من شركة “سوبربولا” والتي أطلق عليها ” دابلو تي”، وذلك في نسخة 1950 والتي أقيمت في البرازيل، وكان وزنها هو نفسه الوزن السابق 485 جرام، ومحيطها 69 سم.

مونديال 1954 “تي الين سوبر” أول كرة من 18 قطعة 

أقيمت نسخة كأس العالم 1954 في سويسرا، وتم الاعتماد على شكل كرة كأس العالم المقدمة من شركة “كوست سبورت” لتصميم الكرة الرسمية للمونديال، واُطلق عليها إسم “تي ألين سوبر”، وعاد الاعتماد على الوزن القديم 480 جرام وظل الالتزام بمحيطها 69 سم، وكانت أول كرة يتم بها استخدام 18 قطعة.

مونديال 1958 سيدسفنكا وطريقة اختيار مبتكرة للكرة

في نسخة 1948 والتي أقيمت في السويد، تم عرض 120 كرة للإختيار من بينهم الكرة الرسمية المستخدمة ضمن كرة كأس العالم، واعتمدت “فيفا” على فكرة مبتكرة، من خلال عرض الكرات في اختبار للاعبين معصوبي العينين من قِبل اللجنة الرسمية.

وفي النهاية، تم الاعتماد على شكل كرة كأس العالم، المصممة من جانب شركة “سيدسفنكا” وأطلق عليها “توب ستار” ، هذه المرة تم تقليل وزنها لـ 460 جرام، والإلتزام بمحيطها بـ 69 سم.

مونديال 1962 وخلاف في المباراة الإفتتاحية

في تلك النسخة من كأس العالم، التي أقيمت في تشيلي، تم اختيار شكل كرة كأس العالم المصممة من شركة (كوستوديو زامورا) والتي أطلق عليها إسم (كراك).

لكن في المباراة الافتتاحية، شكك الحكم “كين أستون”، في الكرة، فتم الاعتماد على كرة النسخة الماضية “توب ستار” في الشوط الثاني من المباراة الافتتاحية.

تلك النسخة شهدت الاعتماد على أكثر من كرة، بسببب تشكيك منتخبات أوروبا في الكرات التي يتم تصنيعها محليًا في أمريكا الجنوبية.

مونديال 1966 الإعتماد على كرة باللونين البرتقالي والأصفر

في كأس عالم 1966، الذي أقيم في إنجلترا، تم اختيار شكل كرة العالم المقدمة من شركة “سالزنجر” وأطلق على كرة كأس العالم اسم “شالنج 4 ستار”.

“شالنج 4 ستار”، تم الاعتماد على 18 قطعة لتصميمها، كما تم الاعتماد على مزيج بين اللونين البرتقالي والأصفر، وكانت بوزن 470 جرام ومحيطها وصل لـ 69 سم.

مونديال 1970 أول ظهور لشركة أديداس 

سجلت شركة أديداس أول ظهور لها في المونديال وكان ظهورًا مميزًا في مونديال المكسيك عام 1970، حيث قامت بتصميم كرة كأس العالم مميزة وتم استخدام 32 قطعة، وتم الاستقرار على كرة (أديداس تيليستار).

كرة كأس العالم

تميزت كرة كأس العالم أديداس تيليستار باللونين المميزين الأبيض والأسود، و بلغ وزنها 470 جرام، ومحيطها (69.0 ± 0.2 سم) وقدمت أديداس 20 كرة فقط في تلك البطولة، مما تسبب في حدوث عجز وأقيمت مباراة ألمانيا والمجر بكرة مختلفة.

مونديال 1974 ظهور ثاني مميز لكرة كأس العالم أديداس 

سيطرت شركة أديداس على كرات بطولة كأس العالم للنسخة الثانية على التوالي، تلك البطولة التي أقيمت في ألمانيا، لذا ظهرت الكرة باللونين الأسود والأبيض، لكن بتصميم هندسي مختلف عن النسخة الأخيرة، وأطلقت على كرتها الجديدة إسم (تيليستار دورلاست)، وتم نقش بعض المصطلحات عليها باللون الأسود.

مونديال 1978 وكرة التانجو

أقيم كأس العالم 1978 في الأرجنتين، لذا اختارت شركة “أديداس” اسم (تانجو) لتطلقه على الكرة الجديدة، حيث قامت بتغيير أبعاد الأشكال الهندسية الموجودة على الكرات القديمة، لكن بالاعتماد على نفس اللونين الأبيض والأسود.

مونديال 1982 أديداس تقدم كرة “تانجو”

في هذه النسخة و التي أقيمت في إسبانيا، حاولت شركة “أديداس” إجراء تعديل طفيف على كرة كأس العالم (تانجو)، فقامت بإبراز الأشكال الهندسية الموجودة عليها.

مونديال 1986 نسخة المكسيك وكرة ازاتيكا الصناعية

أقيمت تلك النسخة في المكسيك،حيث شهدت تلك النسخة على تقديم شركة (أديداس) لأول كرة في تاريخ البطولة من مكونات صناعية فقط، وليست من الجلد الطبيعي كما هو متعارف عليه، كما تمت خياطة كرة كأس العالم يدويًا، وأطلق عليها إسم (أزاتيكا).

شكل كرة كأس العالم 2022
شكل كرة كأس العالم 2022

مونديال 1990 كرة إيترسكو يونيكو

كما قدمت شركة “أديداس” في تلك النسخة التي أقيمت في إيطاليا، كرة كأس العالم بوزن جديد يصل إلى 455 جرام، وأطلقت على كرة كأس العالم اسم (إيترسكو يونيكو).

مونديال 1994 كرة اديداس كويسترا 

اعتمدت “أديداس” في النسخة التي أقيمت في أمريكا، على نفس تصميم كرة كأس العالم (يونيكو) المستخدمة في النسخة الماضية، لكن مع إبراز الرسومات الهندسية الموجودة عليها بشكل أكبر، مع تقليل وزنها لـ 445 جرام، وأطلقت عليها إسم (أديداس كويسترا).

مونديال 1998 نسخة فرنسا وكرة تريكلور الملونة

لم تقم أديداس بتتغير شكل الكرة كثيرًا عن النسخة الماضية، لكن تعمدت على إظهار الألوان عليها بدلًا من الاعتماد على اللونين الأبيض والأسود فقط، لتصبح أول كرة كأس العالم في تاريخ البطولة تعتمد على الألوان، وأطلقت على الكرة التي تم لعب نسخة مونديال فرنسا 1998 بها إسم “تريكلور”.

مونديال 2002 كرة فيفر نوفا

قامت شركة أديداس باعتماد الشكل المثلثي في تصميمها لتلك الكرة، لتصبح أول كرة كأس العالم في تاريخ البطولة يتم تصميمها بهذا الشكل، كما اعتمدت على إبراز الألوان أكثر عن النسخة الماضية، فتم استخدام اللون الأخضر والذهبي والأحمر إلى جانب اللون الأبيض.

مونديال 2006 نسخة ألمانيا وكرة خاصة للنهائي 

في تلك النسخة التي أقيمت في ألمانيا، قامت شركة “أديداس” بتغيير تصميمها للكرة تمامًا، حيث تخلت عن الشكل الهندسي التقليدي، ومنعت مرونة للتصميم، وخلال هذه النسخة تم تصميم كرة كأس العالم خاصة بالمباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخ البطولة.

مونديال 2010 نسخة جنوب أفريقيا وكرة جابولاني

في تلك النسخة، أعادة أديداس التصميم الهندسي المثلثي على تصميم كرة كأس العالم ، لكن منحته المزيد من المرونة والإنسابية، واعتمدت على الألوان المتداخلة أيضًا، وأطلقت على كرة كأس العالم اسم (أديداس جابولاني).

مونديال 2014 وكرة من تسمية الجماهير

في مونديال البرازيل 2014، أطلقت شركة “أديداس” تصميم كرة كأس العالم للمرة الأولى للجماهير بدون إسم، وسمحت لهم بتسميتها بأنفسهم، حتى أطلق عليها في النهاية إسم (برازوكا).

مونديال 2018 نسخة روسية وتيليسار بثوب جديد

استعادة (أديداس) روح تصميم كرة تيليستار، لكن مع منح الأشكال الهندسية زوايا اكثر مرونة، مع إظهار اللون الأسود بلمعان مميز، بجانب تزويد كرة كأس العالم بشريحة للتواصل قريب المدى.

مونديال 2022 نسخة عربية قطرية وكرة الرحلة

كما ذكرنا في السابق أن أعلنت أديداس عن كرة كأس العالم “الرحلة” وهي كرة مونديالية مميزة تم تصنيعها بشكل مبتكر، وتعتبر الرحلة هي اسرع وادق كرة في تاريخ كأس العالم، بالإضافة إلى أن “الرحلة” مكونة من 20 قطعة و تم تصنيع الكرة مراعاة للبيئة.

شارك