عمرو سعد عن الجزء الثاني من ملوك الجدعنة: “تحدي كبير بعد نجاح الجزء الأول”

0

أعرب الفنان عمرو سعد ، عن سعادته الكبيرة الذي حققها مسلسل “ملوك الجدعنة” الذي قام ببطولته مع مصطفى شعبان، لافتًا انه لف الدول العربية وحصد نسبة مشاهدة كبيرة جدا جدا، وقالوا لنا إن ده أكثر مسلسل مصري في السنوات الأخيرة حظى بنسب مشاهدة في الوطن العربي.

وأضافت عمرو سعد في لقاء مع et بالعربي، إنه حتى الآن لم يتم كتابة أي مشهد من مشاهد الجزء الثاني، مشيرًا إلى أن فكرة تقديم جزء جديد من العمل تحدي كبير بعد نجاح الجزء الأول.

ويرى عمرو سعد أن المسلسل يمكن تقديم سلسلة أجزاء منه، مع تغير الأبطال وظهور أجيال جديدة، مثل الأعمال الأجنبية التي حققت نجاحات على مدار سنين.

وكشف أنه كان يتمنى أن تظهر شخصيته في المسلسل كوميدية أكثر، حتى أنه خلال التصوير كان سيضيف بعد الإفيهات لكنه تراجع في اللحظات الأخيرة.

وتابع: “في خطة عامة بيحلم بها الإنتاج والمخرج وهي الحفاظ على الحالة الشعبية المصرية، “ملوك الجدعنة” أصبح براند ويتعمل أجزاء منه ويطلع أجيال منه جديدة زي الأعمال الأمريكاني، أتمنى الإنتاج يحافظ على البراند ده، ومش شرط عمرو سعد ومصطفى شعبان بس”.

وعن تعاونه مع مصطفى شعبان أكد أنه سعد كثيرا بالعمل معه، خاصة وأنهم أمضيا وقتا طويلا معا في بيروت خلال التصوير وخلف التصوير، توطدت علاقة الصداقة بينهما.

وفي سياق متصل أعلن الفنان عمرو سعد عن تعاقدة على بطولة فيلم وذلك عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستجرام”.

ونشر عمرو صورة برفقة صادق الصباح وكامل أبو علي، على إنستجرام، وعلق قائلًا: “الحمد لله تم توقيع الشراكة بين قطبي الإنتاج في مصر ولبنان الاستاذ كامل ابو علي والاستاذ صادق الصباح علي فيلمي القادم والاعلان عن التفاصيل قريب”، مما أدى إلى تفاعل واسعا من رواد التواصل الإجتماعي، وحصل على الكثير من التهاني والمباركات.

مسلسل “ملوك الجدعنة” سيناريو وحوار ورشة عبير سليمان، معالجة درامية محمد سيد بشير، إخراج أحمد خالد موسى، يشارك في بطولته مصطفى شعبان، عمرو سعد، رانيا يوسف، ياسمين رئيس والراحة دلال عبدالعزيز، إلى جانب الفنان الراحل يوسف شعبان.

تدور أعمال مسلسل “ملوك الجدعنة” حول سرية وسفينة يسرقان شنطة مليئة بالألماظ بعد مقتل صديقهم علي، ومن هنا يبدأ صراعهم مع العتال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.