ليونيل ميسي: خروجي من برشلونة كان أحد أصعب لحظات مسيرتي.. وأعد باريس بمواصلة التطور وتحقيق العديد من الألقاب

0

أعرب “ليونيل ميسي” عن سعادته بالوصول إلى نادي باريس سان جيرمان، والوجود ضمن فريق الأحلام، الذي يضم أسماء عدد من كبار اللاعبين على مدار المواسم الماضية، وعودته من جديد للوقوف بجانب صديقه المفضل البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وذكر ميسي خلال المؤتمر الصحفي الخاص بتقديمه: “أن خروجه من برشلونة منذ بضعة أيام كان أحد أصعب لحظات مسيرته، خاصة أنه قضى سنوات في الدفاع عن ألوان هذا الفريق، لكن ذلك لم يمنعه من الحماس في بدء رحلة التدريبات والاستعداد، للبحث عن ألقاب جديدة بقميص باريس سان جيرمان”.

وأضاف ليونيل: “لم تكون الأمور سهلة، لكنهم أتموا الاتفاقات كافة بشكل سريع، وذللوا العقبات أمام وجودي هنا، باريس سان جيرمان نادٍ طموح، وأعدهم بمواصلة التطور والمضي قدما نحو تحقيق العديد من الألقاب، رفقة هذا الفريق الرائع، أشكر الرئيس على الاستقبال الحار والدعم المتواصل”.

جديرًا بالذكر انضم ميسي إلى صفوف الفريق الباريسي، في صفقة انتقال حر، لمدة عامين، عقب إعلان رحيله بصورة رسمية عن برشلونة، وعدم وجود نية لتجديد عقده، بسبب الأزمة المالية التي يمر بها النادي الكتالوني في الفترة الأخيرة، رغم موافقته على تخفيض عقده بنسبة 50%.

يشار إلى أن ليونيل ميسي، صاحب الـ34 عاما، بات أحد أعظم لاعبي العالم على مر العصور، بعدما نجح في تسجيل 672 هدفا، خلال مشاركته في 778 مباراة بقميص برشلونة، الذي دافع عن ألوانه لأكثر من 20 عاما، واستطاع خلال تلك الفترة أن يتوج بلقب أفضل لاعب في العالم 6 مرات، محققا 35 لقبا رفقة الفريق الكتالوني.

ومن المقرر أن يسجل ليونيل ميسي الظهور الأول بقميص باريس سان جيرمان، داخل معقله، أمام فريقه ستراسبورج، في المباراة المقررة السبت المقبل، ضمن منافسات الدوري الفرنسي، بعد إعلان انتقاله بشكل رسمي، على أن يغيب الإسباني سيرجيو راموس عن المشاركة، وفقا لرؤية الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.