علماء ومشايخ سوريون يدعون شيخ الأزهر لزيارة بلده الثاني سوريا ومقام الشيخ الأكبر

1
مقام بن عربي
مقام بن عربي

دعا مشايخ وعلماء سوريون، من خريجي جامعة الأزهر الشريف، الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لزيارة سوريا ومقام شيخ العارفين “بن عربي”.

وجاء ذلك على هامش إقامة مجلس النور المحمدي بمسجد سلطان العارفين الشيخ الأكبر محيي الدين بن عربي، بدمشق، وهذا خلال إقامة ليلة من ليالي الذكر والتهليل والعبودية لله عز وجل.

حيث أنه في ليلة من ليالي الذكر في مجلس النور المحمدي دعا الحضور الإمام الطيب لزيارة الشيخ الأكبر.

وقام أعضاء مجلس النور المحمدي، تحت رعاية وزارة الأوقاف، بالدعاء للإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف بالصحة والعافية والتوفيق والسداد، ودعوته لزيارة الشيخ الأكبر وبلده الثاني سوريا.

كما عبر الشعب السوري المحب لمصر والأزهر الشريف، الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، لزيارة دمشق، ومقام شيخ العارفين محيي الدين بن عربي.

ويتضمن مجلس النور المحمدي، قراءة ختم للقرآن الكريم وكتب الحديث النبوي الشريف رواية ودراية، والجوشن الكبير للإمام زين العابدين رضي الله عنه، وورد الوقاية لمن أراد الولاية لسلطان العارفين بن عربي وأوراد الإمام أبي الحسن الشاذلي، ودلائل الخيرات وشوارق الأنوار في ذكر الصلاة على النبي المختار للإمام الجزولي، وورد الإمام لعبد الوهاب الشعراني، وورد السَحر للإمام مصطفى البكري.

من جانبه قام وزير الأوقاف السوري، الشيخ الدكتور محمد عبد الستار السيد، مؤخرا، بزيارة مقام الشيخ الأكبر محيي الدين بن عربي، وشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الصحية الوقائية من فيروس كورونا لرواد المسجد.

تعليق 1
  1. […] الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر، إن الأزهر الشريف مؤسسة تعليمية ودعوية لها مهمة جليلة؛ وهي ‏الحفاظ على […]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.