مصطفى الفقي: مكتبة الإسكندرية تعتز بمقترح البنك المركزي بوضع صورتها على العملة البلاستيكية

0

 

أشار الدكتور مصطفى الفقي، مدير مكتبة الإسكندرية أن المكتبة تعتز بمقترح البنك المركزي المصري بوضع صورة مبنى المكتبة العريقة على العملة البلاستيكية الجديدة فئة العشرة جنيهات.

و أكد الفقي على أن هذا المقترح يبرز المكانة الدولية العظيمة للمكتبة والتي تحظى باهتمام كبير على المستوى الدولي والعالمي، وهذا يؤكد تأثيرها كمركز إشعاعي فكري وإبداعي عالمي.

حيث كشف البنك المركزي المصري عن مقترح لطباعة صورة مكتبة الإسكندرية كمعلم حضاري من معالم مصر الحديثة على العملات البلاستيكية الجديدة.

كذلك أشار الفقي إلى سعادة المكتبة بهذا المقترح، مؤكدا على خدمة المكتبة المستمرة للثقافة العالمية ولقضايا الوطن المصري الذي تنتمي إليه.

من جانبه أعلن البنك المركزي أن شكل العملة البلاستيكية الجديدة سيكون مثل باقي العملات البلاستيكية المنتشرة في العالم والمصنوعة من مادة “البوليمر”.

يذكر أن أعلنت مكتبة الإسكندرية عن موعد انطلاق الدورة الـ16 لمعرضها الدولي للكتاب، والذي يبدأ من الإثنين الموافق 16 أغسطس 2021 وحتى الإثنين الموافق 30 أغسطس 2021.

و يأتي ذلك بالتعاون مع الهيئة المصرية العامة للكتاب واتحاد الناشرين المصريين والعرب، وبمشاركة عدد كبير من دور النشر المصرية والعربية.

و يتناول البرنامج الثقافي للمعرض هذا العام عددا من اللقاءات والندوات المختلفة مع الأدباء والمفكرين والمثقفين من مصر والعالم العربي.

وأكد الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية على أنهم يسعوا جاهدين لافتتاح المعرض بالصورة التي تليق بمكانة المكتبة الثقافية.

من جانبه دعا الدكتور مصطفى الفقي أعضاء اتحاد الناشرين للمشاركة في المعرض السنوي الذي تنظمه المكتبة، وتشارك فيه كبرى دور النشر المصرية والعربية.

ومن ناحية أخرى قررت إدارة المكتبة أن تجري فعاليات البرنامج الثقافي في هذا العام عن طريق التفاعل الرقمي، لحرص المكتبة على صحة وسلامة المجتمع، والتزاما بكافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

والجدير بالذكر أن شارك في الدورة السابقة من معرض مكتبة الإسكندرية حوالي 55 دار نشر مصرية وعربية داخل المكتبة فقط، بالإضافة إلى إقامة ما يقرب من 160 فعالية ثقافية على هامش المعرض.

ويحظى معرض مكتبة الإسكندرية بمكانة مميزة على قائمة المعارض العربية والدولية وبخاصة في السنوات الأخيرة، حيث يعد بمثابة النافذة الثقافية الوحيدة التي تنطلق من مدينة الإسكندرية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.