تركيا تحترق.. 35 محافظة تحترق والحكومة عاجزة

1

 

  • بقلم:عمر أبو الحسن

أعلن وزير الزراعة التركي، بكر باكدميرلي، اليوم الإثنين، أن حرتئق تركيا اندلعت في 35 محافظة، وذلك مع استمرار الحرائق التي بدأت في 4 نقاط بمحافظة أنطاليا الجنوبية، الأربعاء الماضي، وذلك مع عجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع في ضوء عدم امتلاك تركيا لطائرات الإطفاء على غرار الدول ذات الغابات الكثيفة.

ونقل موقع خبرلار عن باكدميرلي قوله إن الحكومة سيطرت على الحرائق في 125 نقطة مختلفة، من أصل 132 حريقا حتى الآن، فيما تتزايد الحرائق تدريجيا في بعض المحافظات، وكان آخرها محافظة إسبرطة.

من جهة أخرى، بعثت دول عديدة برسائل تضامن وتعزية في كارثة حريق تركيا، فيما ارتفع عدد ضحايا حرائق الغابات المستمرة في مقاطعة مانافجات التابعة لمحافظة أنطاليا الجنوبية، إلى 8 أشخاص، فيما تلتهم النيران عشرات المنازل والحقول والإسطبلات في العديد من قرى المحافظة.

كذلك أعلنت وكالة «مهر» الإيرانية للأنباء، أن القوة الجوفضائية للحرس الثوري قد أرسلت طائرة من طراز «إيليوشين 76» ومروحيتين من طراز «إم آي 171» للمساعدة في إطفاء الحرائق في تركيا، بناءً على الطلب الذي تقدمت به حكومة العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب أردوغان من الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مؤكدة أن القرار صادر عن رئاسة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية.

وعلى صعيد أخر تم إخلاء العديد من القرى في منطقة بودروم على بحر إيجه، وهي وجهة شهيرة لقضاء العطلات، وفقا لما أعلنه رئيس البلدية أحمد أراس. وقال إنه تم نقل الأفراد لمناطق آمنة، في بعض الأحيان باستخدام قوارب.

هذا وقد أعلنت القنصلية العامة الروسية أنه تم نقل 100 سائح روسي من ضاحية في شرق بودروم إلى فنادق جديدة. وذكرت محطة “إن تي في” أنه تم إخلاء قرية أخرى في ولاية أنطاليا اليوم.

ومن الجدير بالذكر فإن تركيا تكافح منذ الأربعاء الماضي لاحتواء أسوأ حرائق غابات تشهدها منذ سنوات. وأعلن وزير الزراعة والغابات التركي بكر باكدميرلي اليوم السيطرة على 107 حرائق من أصل 112 اندلعت في غابات متفرقة بالبلاد خلال الأيام القليلة الماضية. وقال إن العمليات تتواصل دون انقطاع للسيطرة على الحرائق الخمسة المتبقية.

تعليق 1
  1. […] أن جاءت محافظة قنا في مقدمة المحافظات بالتفتيش على 13167 منشأة، والمنيا 8638، […]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.