وزارة السياحة والآثار تكثف لجان التفتيش على المنشآت الفندقية بالبحر الأحمر

0

قامت وزارة السياحة والآثار بتكثيف لجان المرور والتفتيش على الفنادق والمنتجعات السياحية بمحافظة البحر الأحمر ، وذلك في إطار الدور الرقابي للوزارة وحرصها على التأكد من مدى التزام هذه المنشآت بتطبيق الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية واشتراطات سلامة الغذاء والمشروبات وجودة الخدمات السياحية المقدمة لروادها.

وأشار عبد الفتاح العاصي مساعد وزير السياحة والآثار للرقابة على المنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية إلى أن اللجان بدأت المرور والتفتيش على الفنادق والمنتجعات السياحية بمحافظة البحر الأحمر بعد الانتهاء من المرور على المنشآت الفندقية بمحافظة جنوب سيناء.

كما أضاف العاصي أن الوزارة بدأت أيضا بإيفاد لجان لإعادة تقييم مستوى كافة المنشآت الفندقية على مستوى الجمهورية وفقا لمعايير التصنيف الجديدة للمنشآت الفندقية Hospitality Critiria (HC)، وذلك في إطار حرص الوزارة على الارتقاء بمستوى المقصد السياحي المصري وكفاءة المنشآت الفندقية به لتتناسب والمستوى العالمي، لافتا إلى أن الوزارة بدأت بإعادة تقييم الفنادق والمنتجعات السياحية الموجودة بمحافظة البحر الأحمر، كمرحلة أولى، وسيتم بعد ذلك المرور على تلك الموجودة في محافظة جنوب سيناء ثم باقي المنشآت الفندقية بالمحافظات المختلفة على مستوى الجمهورية.

كذلك أوضح مساعد الوزير أن هذا التصنيف (HC) تم وضعه بالاشتراك مع منظمة السياحة العالمية بهدف الوصول بتصنيف الفنادق المصرية إلى نظيرتها في العالم بالإضافة إلى وضع كل منشأة فندقية بمستواها الحالي على الدرجة العالمية المناسبة لها والذي سيتم على أساسه وضع الحد الأدنى لمقابل خدمة الإقامة في المنشآت الفندقية والذي سيتم تطبيقه ابتداءً من شهر نوفمبر القادم وفقا للقرار الوزاري الصادر في أبريل الماضي.

يذكر أن أن محافظتي البحر الأحمر وجنوب سيناء من أوائل المحافظات التي استقبلت السائحين منذ استئناف الحركة السياحية الوافدة إلى مصر في أول يوليو 2020؛ حيث زارهما منذ استئناف الحركة وحتى الآن أكثر من 60% من السائحين الوافدين لمصر، ووصل عدد الفنادق الحاصلة بهما على شهادة السلامة الصحية المعتمدة ما يقرب من 450 فندقا سياحيا.

كما تم تطعيم جميع العاملين بالقطاع السياحي بهاتين المحافظتين وجاري تطعيم المواطنين بهما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.