منى زكي تنهال بالبكاء بسبب والدها: كان بيهتم بكل شيء.. ومات بين إيديا

0

قالت الفنانة منى زكي إن والدها توفي بين يديها بعدما أوصل ابنتها “لي لي” إلى البيت كما اعتاد أن يصطحبها من “الحضانة”.

وأضافت منى خلال لقائها مع الإعلامي الإماراتي أنس بوخش، ضمن سلسلة مقابلات ABtalks،إنها كانت مرتبطة لوالدها بدرجة كبيرة ، وهو بالنسبة لها أول حب في حياتها، ثم في فترة المراهقة ابتعدت عنه قليلا، ثم بعد ذلك عندما أصبح يتقدم لها أكثر من شخص للزواج كان يغير عليها كثيرا، إلى أن تزوجت في البداية كان يشعر بالغيرة إلى أن أنجبت ابنتها.

وتابعت: استقال أبي من عمله حتى يراعي حفيدته، وجعلها تعيش في منزله وكان يهتم بكل شيء، مضيفة رغم انتقالي إلى منزل جديد كان والدها يأتي إلى المنزل ليحضر الطعام إلى “لي لي” ، ثم يأخذها إلى “الحضانة” ويعيدها.

وعن يوم وفاته كشفت إنه عاد إلى المنزل وجلس على الكرسي وبدأ يلفظ أنفاسه الأخيرة، وقالت إنه كان مبتسما ونطق الشهادة وأوصاها ببعض الأمور.

وتعاقدت منى زكي، على المُشاركة في بطولة فيلم جديد، بعنوان “الجواهرجي”، وتتعاون فيه مع الفنان محمد هنيدي، ليُسجل ثاني تعاون فني بينهما، بعد مرور نحو 23 عامًا على فيلمهما الأول “صعيدي في الجامعة الأمريكية” ، الذي عُرض عام 1998.

وشاركت الفنانة منى زكي في السباق الرمضاني المنصرم 2020 بمسلسل “لعبة نيوتن” بطولة كل من: منى زكي محمد فراج، محمد ممدوح، سيد رجب، عائشة بن أحمد، مايان السيد، أسامة الهادي، ولأول مرة في الدراما المصرية الممثل المصري الأمريكي آدم الشرقاوي، سيناريو وإشراف على الكتابة مها الوزير، وتضم ورشة السيناريو والحوار الكُتّاب: مها الوزير، سمر عبد الناصر، محمد الشخيبي وعمّار صبري، من إنتاج شركة Media Hub (سعدي – جوهر)، تأليف وإخراج تامر محسن.

تدور قصة مسلسل “لعبة نيوتن” حول رحلة حازم وهنا، اللذين يخططان في سرية تامة لإنجاب طفلهما بالأراضي الأمريكية، ولكن المغامرة تتعقد شيئًا فشيئًا، وتأخذهما إلى عوالم لم تكن يومًا في الحسبان، وقد تم تصوير أحداث المسلسل في مصر والولايات المتحدة الأمريكية، وهو رابع الأعمال التليفزيونية للمخرج تامر محسن في دراما رمضان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.