العاقل لا يُلدغ مرتين.. محمد رشاد يكشف موقف عودته لـ مي حلمي

0

 

كشف الفنان “محمد رشاد” موقفه من عودته لطليقته المذيعة الرياضية “مي حلمي”، وذلك بعد دقائق من إعلان مي حلمي خطوبتها عبر خاصية الاستوري على موقع التواصل الإجتماعي “إنستجرام”.

وعلق محمد رشاد عبر موقع التواصل الإجتماعي لتداول التدوينات القصيرة “تويتر” بعد تداول بعض السادة الصحفيين خبر يُلمح على عودته لمي حلمي قائلاً: أنا شايف أخبار بتنزل عن حياتي الشخصية وميسيجات بتتبعتلي تسألني هو في عوده ولا إيه وصحف للأسف بتكتب أخبار كاذبه تمامًا فأحب أقولكم بس حاجه لأنكم تهموني وانتوا أسرتي الكبيرة وسندي بعد ربنا سبحانه وتعالى.. العاقل لا يلدغ مرتين.. وهذه الأخطاء لا يكررها العقلاء صباحكم جميل”.

محمد رشاد عبر تويتر
محمد رشاد عبر تويتر

يذكر أن المذيعة الرياضية مي حلمي، أعلنت منذ دقائق قليلة خطوبتها ، وذلك من خلال استوري، عبر حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات “إنستجرام” ‘خطوبة مي حلمي’.

كما أعادت حلمي نشر فيديو لها أثناء لقائها من برنامج تفاعلكم عبر قناة العربية ، وسؤال إن كانت تعيش قصة حب جديدة بعد انفصالها عن الفنان محمد رشاد وإجابتها ب احتمال، فقد أكدت مي اليوم خبر الارتباط قائلة “بقى أكيد” .

ونشرت حلمي عبر خاصية الاستوري خاتم خطبة وقلب مصحوبة بتعليق Loading “يارب اشوف كل الناس فرحانة ادى”.

وعلى صعيد متصل قد نشرت مى حلمي عبر خاصية “الاستوري” سؤال يوجد به خاتم خطبة وقلب باللون الأحمر، مطالبةً من متابعيها تبادل الأسئلة والحديث معها عبر خاصية “الاستوري”.

وردت على السؤال قائله: “رد الإساءة والكدب والتشهير مش خوف ولا ضعف حفاظًا على ده مش أكثر،loading”.

ووجه أحد المتابعين سؤالا لمعرفت من هو ” انتي عامله فولو لناس كتير ليه مش عارفة اجيبه” لترد عليها حلمي قائلاً “لا خلاص ماتعلمنا مابعملش فولو للناس اللي عاوزه احافظ عليها”.

الجدير بالذكر أن مي حلمي قد أعلنت نيتها لاعتزال كل شيء، جاء ذلك بعد تعرضها للتنمر من قبل رودا السوشيال ميديا عقب نشر صورتها مع اللاعب الكرواتى ايفان راكيتيش لاعب برشلونة السابق واشبيلية الحالي، أثناء تواجده في دبى، ولاقت الصورة تداول كبير على صفحات الفيس بوك وسط عبارات من التنمر من قبل المتابعين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.