سعد جرامون :القصر الملعون فاق كل التوقعات ودخلت مجال الكتابة بعد أصعب فترة مرضية (حوار)

0
  • حوار:إبراهيم المريودي  

يتشرف موقع الانطلاقة نيوز بإجراء حوار صحفي مع الكاتب الروائي “سعد جرامون” ، الذي تمكن من خطف أنظار القراء في روايته الأولى “القصر الملعون”، التي حققت نجاحا باهرا في فترة وجيزة ، رغم أن العديد من قرائها وصفوه بأنه مريض نفسي ملبوس مخاوي،وذلك نظرا لغرابة أحداث القصر ولما فيها من مشاهد لا تتحملها قلوب الضعفاء .

حيث دار الحوار كالتالي :

في البداية نود أن تحدثنا عن نفسك ؟

أنا “سعد جرامون”، مواليد قرية بسنتواي مركز أبوحمص محافظة البحيرة،خريج كلية الطب البيطري جامعة الإسكندرية ،حصلت على درجة الماجستير والدكتوراة في الميكروبولوجيا من الكلية نفسها .

اكتشفت موهبتك وأنت عندك كام سنة ؟

دخلت مجال الكتابة في نهاية 2018 بعد مروري بتجربة مرضية كانت الأصعب في حياتي حتى الآن، بسببها مكثت في السرير ستة أشهر، وبدأت أكتب وأنا طريح الفراش.

من هو الكاتب المفضل لدى سعد جرامون؟

نجيب محفوظ ،أحمد خالد توفيق ،تشارليز ديكينز،أجاثا كريستي،طه حسين.

مين أكتر شخص كان بيدعمك؟

أمي وأختي .

لكل شخص ناجح عقبات ، ما هي العقبات التي واجهتك في مسيرتك ؟

الحمد لله في مجال الكتابة والنشر لم تكن لدي عقبات،أرسلت رواية القصر الملعون لدار تبارك للنشر والتوزيع ،وردوا عليا بقبول العمل ونشره كاملا على نفقة الدار، وأشادوا بالعمل جدا وقتها الحمد لله.

شاركت في معرض الكتاب احكيلنا عن تجربتك؟

شاركت بالقصر الملعون في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2020 ،وكانت تجربة عظيمة؛ لأن الرواية حققت نجاح فاق كل التوقعات الحمد لله .

هل يوجد لك ذكريات مع الرعب سواء في القصص الخيالية أو حتى في حياتك العملية ؟

كلنا حصل معانا قصص رعب من صغرنا غالبا مش متذكر منها كتير ،وأنا بخاف جدا بصراحة .

“القصر الملعون” كان بداية كويسة ..متى بدأت في كتابتها، وهل توقفت في فترة ثم عاودت استكمال كتابتها ؟

بدأت كتابة القصر الملعون في نهاية 2018 ،واستمرت كتابتها ستة أشهر تقريبا كنت بتوقف أسابيع مثلا لما بحس إني مش قادر أخرج أحداث جديدة ،والأحداث اللي في رأسي، وكنت برجع أكمل تاني.. في الثلث الأخير من القصر الملعون وصلت لنقطة إني مش قادر أكتب أحداث جديدة، يومها قلت خلاص مش هكمل ونمت متضايق جدا، ولكن في الغفوة اللي قبل النوم دي رأيت المشهد اللي كنت توقفت عنده بيتمثل قدامي من إسلام وكندا أبطال الرواية، يومها قمت بسرعة كتبته وكملت الرواية بعدها.

كيف جاءت لك فكرة كتابة القصر الملعون ؟ وما هو الهدف من كتابتها ؟

الفكرة جاءت من أول مشهد كتبته فيها ،وبعدها توالت الأحداث.

وكان الهدف من كتابتها تعريف القراء مدى المعاناة التي مر بها بطل الرواية إسلام.

من وجهة نظرك ما هو سبب نجاح رواية القصر الملعون؟

نجاح القصر الملعون سببه الأول توفيق ربنا ، والثاني والثالث هما من وجهة نظر القراء إني كتبت حاجة مختلفة ،وكم الإحساس في المشاهد حتى مشاهد الرعب كُتبت بإحساس،وفي مشاهد كتير بكى فيها القراء والغريب إن نفس المشاهد اللي بكيت وأنا بكتبها بكى فيها القراء.

ماذا كان ردك على قراء القصر الذين وصفوك بالـ (ملبوس،مخاوي ،مريض نفسي..الخ ) ؟

سعد جرامون في الأول استغربت جدا؛لأني عمري ما تخيلت إنهم يقولوا كدا بصراحة ،بس لما لقيت في إجماع بقيت أبتسم في هدوء ،واهتميت أعرف ليه وصفوني بكدا ،سألت بعضهم، وردهم إني كتبت شئ غير مألوف وكأن شخص مش إنسي هو اللي كتبه وكأنه شئ من العالم الآخر.

هل تتوقع أن تحقق (شهوة قاتلة نجاحات مثل القصر الملعون؟وما هو الهدف منها ؟

كل شئ بأمر ربنا، إن شاء الله ربنا مش هيخذلني في شهوة قاتلة زي ما عمل معايا في القصر الملعون، وأتمنى ذلك من القراء لإنهم هم سبب نجاح القصر الملعون هكذا..الهدف من شهوة قاتلة كلنا هنعرفه بعد قراءتها إن شاء الله.

متى بدأت الكتابة في روايتك الثانية ؟

بدأت كتابة شهوة قاتلة في منتصف 2019،واستمرت سنة ونصف تقريبا.

لماذا اخترت هذا الإسم ،وكيف جائت لك الفكرة ؟

اختيار الاسم مش عارف بييجي ازاي بصراحة بس هو بييجي في ثانية كدا بتحس إنه أكتر شيء مناسب للأحداث وبعدها مش بتعرف تغيره ودا حصل معايا في شهوة قاتلة وكمان في القصر الملعون بصراحة مش عارف أحدد بالظبط فكرة شهوة قاتلة جاءت إزاي.

ما توقعاتك لرجع صدى الجمهور بشأن الرواية الثانية ؟

سعد جرامون أكيد متوتر بعض الشيء بعد نجاح القصر الملعون هكذا، خاصة إن القصر أول رواية ليا ،وحققت نجاح كبير جدا الحمدالله وأتمنى من ربنا إن شهوة قاتلة تفوق نجاح القصر الملعون.

ما هي رسالتك للكتاب الجدد ؟

اكتب اللي انت حاسه وحابب تخرجه للقراء على الورق،أنا عارف إن سوق النشر حاليا له اتجاها كتير ومقيد ببعض الأفكار، لكن بجد لو كتبت اللي انت حاسه هيوصل للناس بسرعة وهيحقق نجاح كبير،لأن اللي بيطلع من القلب بيوصل للقلب بسهولة جدا.

حابب تشكر مين من خلال موقعنا ؟

أشكر ربنا إنه دايما بيكون معايا وقت ضعفي،أشكر أهلي إللي دايما سندي وفي ضهري خاصة أمي،وأشكرك على الحوار الجميل دا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.