كارثة خط الموت قولا وفعلا كفر داود السادات 

0

كتب : إسلام يوسف 

اجتاحت العواصف الترابية فى مارس الماضى واخلفت عدد من الخسائر المادية على الطرق ومنها أعمدة الكهرباء على عدة طرق ، ومنها طريق كفر داود السادات الذى يستخدمه عدة مراكز بالمنوفية للانتقال الى مدينة السادات فكان يسمى طريق جهنم بسبب بشاعة الحوادث الطرق عليه بسبب اهمال الرصف .

 

والآن أصبح يعد كارثة اخطر بكثير من قبل اذ صدعت العواصف الاعمدة الكهربائية بين التواءات فى القاعدة الاعمدة وبين كسر فى الطبقة الخرسانية التى تثبت العمود ولا يفصل الاعمدة عن السقوط سوى سلوك الشدة التى تمسك بتلك الاعمدة .

مر ستة اشهر على تلك العواصف ونحن مقبلين على فصل الخريف والشتاء وانتشار العواصف الامطار الشديدة فماذا ينتظر مسؤولو الشركة المسؤولة عن تلك المنطقة هل ينتظرون كارثة تقع على هذا الطريق ثم يبدؤوا بالتحرك ، اكثر من ٥٠ عمود مرمى على جانب الطريق ، اوجه المسؤولية الى رئيس الشركة القابضة بالمنوفية والبحيرة لتولى عمليه الاصلاح قبل ان تحدث الكوارث !!! .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.