“اغيثوني اغيثوني”.. طالبة بالفرقة الثالثة تستغيث بشيخ الأزهر

0

كتب: دينا الدوني

 

نظراً لكثرة الظلم بين البشر وانعدام العدل والإنسانية طالبة تطلب استغاثة شيخ الأزهر قائلاً: «أنا اسمي مريم عيسي عبدالرحيم حسن طالبة بالفرقة الثالثة تربية رياضية بنات بالخانكة، حيث أن هناگ دكتور يدعي “محمود اسماعيل” بيهددني من أول العام و طردني من الفصول الدراسية بدون وجه حق ومش أخدت فرصتي في التعليم مثل زمايلي والموضوعات الخاصة ب الأبحاث كنت بكلم البنات عشان أعرفها، بالإضافة إلى أن العميدة عملتلي بلوك من كل حاجة ومش عايزة تسمع مني أي حاجة».

وأشارت إلي أن الدكتورة ” إسراء العوضي” المنتدبة بالكلية بتجبرنا نكتب على مواقع التواصل الاجتماعي غصب عننا حاجات عشان مصلحتها الشخصية واي حد يعترض ومش هيكتب هيتعاقب وكله موجود على الجروب في تسجيلات.

مضيفاً «أنا دلوقتي بنت والدي متوفي وحافظة كتاب الله كاملاً، وأنا رايحة الامتحان الصبح بقول لزمايلي أنا خايفة من الدكتور محمود عشان هو عايز يضرني، وبالفعل بعد م خلصت الامتحان بعت شخص خد ورقتي واللجنة كلها شاهدة وقال للعميدة هي مش اتكلمت قالت اللي هتدخل هيتعملها محضر غش»

حالياً أنا مش لاقية أي حد يساعدني إني أخد حقي أنا مستقبلي ضاع الدكتور قالي هعملك محضر بفصل دراسي من غير أي حاجة كدا ليه حرام، عايزة لجنة تمنحني في القران فين العدل فين الخوف من ربنا، أنا نزلت شهادات التقدير بتاعتي في القران وعايزة حد يمتحني عايزة ودا حقي، فين الرقابة الدكتور مفيش رقيب عليه .

وأخيراً قالت مريم:« أنا بنت ضعيفة ساعدوني أنا بموت وحياتي وقفت ونفسيتي ادمرت، زمايلي عارفين ان الدكتور عامل خصومة بيني وبينه ومستني يضرني، اعتبروني  بنتكم وشكلوا لجنة تمنحني في القران أنا روحت إدراة الجامعة الأمن رجعني قالي مفيش حد، ياريت عرفوني اعمل اي ياريت ال يقدر يساعدني يعمل حاجه ياريت صوتى يوصل شيخ الأزهر».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.