كيف أصبحت سوريا بعد الحرب الأهلية؟ وهل انتهت الحرب؟

الانطلاقة نيوز13 أبريل 2023
سوريا بعد الحرب

لا يمكن للمجتمع الدولي التظاهر بأن السوريين هم وحدهم من سيحلون الصراع في بلادهم مع وجود 5 جيوش أجنبية بكامل طاقاتها وإمكانياتها العسكرية. سيظل العالم يتابع أخبار سوريا ويتساءل إذا انتهت الحرب وكيف أصبحت سوريا بعد الحرب الأهلية، وهذا ما سنناقشه في السطور التالية.

سوريا قبل الحرب
سوريا بعد الحرب

الحرب الأهلية السورية

ما تزال سوريا غارقة في حالة عدم الاستقرار السياسي والاضطراب الاقتصادي بعد مرور أكثر من عقد من الانتفاضة التي أشعلت الحرب. فقد أدى وقف إطلاق النار لعام 2020 إلى وقف العنف في الشمال الغربي الذي تسيطر عليه تركيا، بينما حافظ النظام على سيطرته على معظم أنحاء البلاد بمساعدة روسيا وإيران.

وتحولت الانتفاضة السلمية ضد نظام الرئيس السوري، بشار الأسد، التي اندلعت قبل عشر سنوات، إلى حرب أهلية واسعة النطاق. وخلَّف هذا الصراع المرير مئات الآلاف من القتلى السوريين ونزح ما يقرب من 13 مليون شخص. فكيف بدأت الحرب الأهلية؟

خلف بشار الأسد والده في عام 2000 وتعهد بإجراء الإصلاحات الاقتصادية، لكن الفوائد والسيطرة تركزت بين أيادي عائلة الأسد والموالين لها مما أضر بفلاحي الريف وعمال المدن. وأدى الجفاف الذي سجل رقماً قياسياً في الفترة من 2006 إلى 2010 إلى تفاقم المشاكل الاجتماعية والاقتصادية مما تسبب في ارتفاع معدل البطالة، في سوريا بعد الحرب الأهلية.

ومن جهة أخرى بدأ الربيع العربي في ديسمبر 2010 بإحراق بائع فواكه تونسي بنفسه يستنكر الفساد، وقد أثار تصرفه احتجاجات في تونس، ثم في جميع أنحاء الشرق الأوسط منها سوريا. ففي مارس 2011 اندلعت الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية في مدينة درعا جنوبي البلاد حيث قام 15 فتى برش جدران المدرسة “الشعب يريد اسقاط النظام”، فتم القبض عليهم وتعذيبهم، وهو ما أجج المزيد من الاحتجاجات المطالبة بإقالة الرئيس في مناطق أخرى في أنحاء البلاد.

سوريا
سوريا بعد الحرب الأهلية 

وتصاعدت وتيرة العنف والقتل سريعاً، وغرقت البلاد في الحرب الأهلية التي لم تنتهِ بعد. وفي ظل تدهور الأوضاع ظهرت حركة تنظيم الدولة الإسلامية والقاعدة مما ضاعف الصراع الأهلي الطائفي، وتطلب تدخل بعض الدول كالولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وإيران إلى جانب حزب الله اللبناني. وقد استخدمت كل القوى المتنازعة جميع أسلحتها وإمكانياتها العسكرية لتدمير خصمه، لكن المدينين هم من يدفع الثمن. فقد أصبحت سوريا ساحة معركة دارت فيها الخصومات الجيوسياسية في المنطقة.


هل انتهت الحرب الأهلية في سوريا؟

لم تنته هذه الحرب بعد، لكن يمكن القول بأن الحرب انتهت من منظور آخر، انتهت الحرب ببقاء نظام الأسد وانتصار التحالف الموالي للأسد بمساعدة كل من روسيا وإيران. وتقسيم البلاد إلى دويلات طالما بقي بشار الأسد رافضاً لتقديم تنازلات سياسية، تفضي إلى حل للأزمة المستمرة منذ 12 عاماً. وتنقسم إلى مناطق تحت النظام السوري 63% من مساحة سوريا، ومناطق تحت سيطرة الجيش الحر 11% من المساحة الإجمالية، ومناطق تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية 25% من مساحة البلاد.

كيف أصبحت سوريا بعد الحرب الأهلية؟

يعاني المدنيون الآن من أزمة اقتصادية خانقة إذ يعيش أكثر من 90% من السكان في الفقر الشديد بسبب تأثرهم بالحرب، وانخفاض قيمة الليرة السورية بسبب العقوبات الدولية بما في ذلك قانون قيصر الأمريكي الذي يهدف إلى الضغط على النظام للإصلاح، ولكن يبدو أنه ليس له تأثير يذكر على الأسد، سوريا بعد الحرب الأهلية.

وتُصنّف سوريا الآن من بين الدول العشر الأكثر معاناة من انعدام الأمن الغذائي على مستوى العالم، حيث يعاني 12 مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي. كما سيحتاج السكان الباقون في البلد ما يقدر بنحو 15.3 مليون نسمة إلى مساعدات طارئة في عام 2023.

تعرض الكثير من مواقع الآثار والتراث السوري للتدمير، فقد أصيبت 6 مواقع التراث العالمي في البلاد بخسائر كبرى خاصةً في مدينة تدمر التاريخية. وتدمير الملايين من الأبنية والمنشئات للتدمير بسبب قصف جوي هائل.

سوريا بعد الحرب
سوريا بعد الحرب

وبالنهاية لا يبدو أن انتهاء الحرب الأهلية في سوريا قد يحدث في أي وقت قريب، لكن الجميع يتفق على أهمية الحل السياسي بأن يتنازل بشار الأسد من منصبه وتخرج جميع القوى المتنازعة من البلاد.

الاخبار العاجلة